الإسلامي السوري: إعادة النظام للجامعة العربيّة تقويةٌ لإيران وتهديدٌ للجامعة من داخل حصونها

08.كانون2.2019
شعار المجلس
شعار المجلس

قال المجلس الإسلاميّ السّوريّ، إنه يتابع بقلقٍ بالغٍ الأخبار الّتي تتحدّث عن سعي بعض الأطراف العربيّة لدعوة النّظام في سوريّة إلى حضور القمّة العربيّة المقبلة في تونس، وكذلك الأخبار الّتي تتحدّث عن دعوة النّظام إلى القمّة الاقتصاديّة المقبلة في بيروت.

ووجه المجلس رسالته في بيان إلى ملوك ورؤساء وأمراء الدّول العربيّة بالقول: " إنّكم قاطعتم هذا النّظام المجرم بسبب جرائمه الّتي ارتكبها بحقّ أهلكم وإخوتكم السّوريّين، وتبنيّتم ودعمتم مطالبهم في الحريّة والعدالة، فلا تتخلّوا عن مواقفكم الكبيرة تلك وتكونوا سبباً في إعادة تأهيل هذا النّظام المجرم".

وأكد أنّ النّظام سلّم سوريّة عسكريّاً وثقافياً وسياسيّاً لإيران، وإنّ إعادته إلى مقعد سوريّة في الجامعة العربيّة هو تقويةٌ لإيران المحتلّة، وتهديدٌ للجامعة العربيّة من داخل حصونها.

وطالب المجلس المنظّمات والمؤسّسات الدّوليّة الحقوقيّة والإنسانيّة والمدنيّة أن تتحمّل مسؤولياتها تجاه الشّعب السّوريّ وحقوقه المشروعة، وأن تقف في وجه محاولات إعادة تأهيل النّظام المجرم في سوريّة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة