الإسلامي السوري مديناً مجازر الباغوز: مكافحة الإرهاب لا تبرر المجازر البشعة وقتل المدنيين

21.آذار.2019

متعلقات

أدان المجلس الإسلامي السوري في بيان له اليوم، المجازر الوحشية البشعة التي طالت المدنيين والأبرياء في منطقة الباغةو بريف دير الزور الشرقي على يد التحالف الدولي وقوات سوريا الديمقراطية، داعياً إلى وقفها على الفور.

وأكد المجلس أن مكافحة الإرهاب ومحاربة الإرهابيين لا تبرر المجازر البشعة وقتل المدنيين الأبرياء، مع اعتقادنا أن هذه الدول التي تدعي محاربتها للإرهاب هي التي صنعته أو ساهمت في صنعه بطريقة أو بأخرى.

ولفت إلى أن ما ترتكبه قوات (قسد) في عدة مناطق باستمرار ستكون له عواقب وخيمة على نسيج المجتمع السوري، وستبقى آثارها في ذاكرة الشعب عقوداً من الزمن، وستظل بقعة سوداء في تاريخ هذه العصابة المجرمة.

وأشار إلى ان وكالات الأنباء تنقل أخباراً مؤكدة ومشاهد مروعة للمجازر التي ترتكبها قوات سوريا الديمقراطية (قسد) بدعم ومساندة من قوات التحالف على المدنيين من النساء والأطفال والعزل في منطقة الباغوز، مما يذوب له القلب، ويستصرخ كل ضمير حي في العالم لمن بقي عنده ذرة من إنسانية أو أثارة من حقوق إنسان.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة