طباعة

الإعلان عن الغوطة الشرقية "منطقة منكوبة "

23.تشرين1.2014

عقدت المجالس والفعاليات العامة في الغوطة الشرقية بريف دمشق اليوم الأربعاء مؤتمراً صحفياً أعلنت خلاله اعتبار " الغوطة الشرقية " ( منطقة منكوبة ) نتيجة المجازر والقصف اليومي الذي تشهده هذه المنطقة وشح المواد الإغاثية والطبية التي تصل للغوطة .

 وطالب البيان الصادرعن هذا المؤتمر "المجتمع الدولي والأمم المتحدة بتحمل كافة مسؤوليتهم الأخلاقية والقانونية بإدخال المساعدات الإنسانية وحماية المدنيين وفتح الممرات الإنسانية وتطبيق كافة القرارات المتعلقة بذلك ، منقداً  ما وصفه بـ "سياسة  الكيل بمكيالين " حتى في المواضيع الإنسانية ، متسائلاً " فكيف للتحالف الدولي أن يستطيع انزال المساعدات في كوباني "عين العرب" ولا يستطيع القاء هذه المساعدات على الغوطة الشرقية ؟ " .

في حين طالب البيان "الائتلاف السوري المعارض " " بأن يتحمل مسؤوليته بكافة اتجاه الغوطة الشرقية باعتباره ممثلاً للشعب السوري والضغط على الدول الداعمة له لحماية ومساعدة الشعب السوري والدعم الفوري للغوطة الشرقية من أجل تعزيز صمودهم " ، مطالباً بالوقت نفسه " الحكومة المؤقتة "نجدة الغوطة الشرقية والتوقف عن سياسة اهمال الريف الدمشقي " ، على حد وصف البيان.

وجاء في  البيان الصادر الذي ألقاه " نزار صمادي" أحد الأعضاء التنفيذين في مجلس محافظة  ريف دمشق  : "بعد مرور أكثر من عام على جريمة القرن الواحد والعشرون ,مجزرة الكيماوي تلك الجريمة التي فقد المجتمع الدولي انسانيته وساوم عليها مقابل مصالحه الضيقة وترك المجرم بدون حساب ليرتكب الجرائم تلوا الأخرى ويستمر في القتل والتدمير وهاهي الغوطة الشرقية ما تزال ترتكب بحقها سياسة الدمار الشامل , والأرض المحروق فقد تم قصفها بمختلف الأسلحة الثقيلة والقذائف حيث بلغ المعدل اليومي عشرة غارات جوية وخمس وعشرين صاروخ وقذيفة , فقد ارتكبت العصابة الأسدية في الشهر الأخير خمس عشرة مجزرة راح ضحيتها 175 شهيد منهم 65 طفل و 41 امرأة  وأكثر من ألف جريح لذلك وبعد تلك المجازر والحصار المطبق على الغوطة الشرقية لأكثر من عام نعلن نحن المجالس المحلية والهيئات المدنية بأن الغوطة الشرقية بكافة مدنها وبلداتها بالإضافة الى حي جوبر الدمشقي منطقة منكوبة .

وطالب البيان  أيضاً،الدول العربية والدول الصديقة بتحمل مسؤوليتهم اتجاه اخوانهم في سوريا عموماً وفي الغوطة الشرقية خصوصاً".

ودعى البيان" الجيش الحر والكتائب المسلحة بالعمل معناً يداً واحدة للدفاع عن أهلهم ومدنهم وتخليصهم من هذه العصابة الأسدية لأنهم أملنا الوحيد, بعد أن تخلى المجتمع الدولي عن تحقيق أهداف ثورتنا المباركة " ،على حد وصفه .

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير