الإغاثة التركية تنظم حملة توعية لسكان الشمال المحرر حول "كورونا"

09.نيسان.2020
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

تواصل فرق هيئة الإغاثة الإنسانية التركية (İHH)، حملة توعية سكان مناطق الشمال السوري، ضد فيروس كورونا.

وفي هذا الإطار، قامت "الإغاثة التركية"، بحملة توعية للوقاية من كورونا، بين أوساط السوريين القاطنين في مخيمات اللجوء بمنطقة أعزاز بريف حلب، شمال غربي سوريا، والتي تم تطهيرها من الإرهاب عبر عملية "درع الفرات".

وفي معرض تعليقه على الأمر، قال المسؤول الإعلامي لدى " İHH" في ولاية كيليس جنوبي تركيا، يعقوب ألاجا، إنهم قاموا بتوزيع منشورات توعية للوقاية من فيروس كورونا، للسوريين، قاطني المخيمات في منطقة أعزاز، موضحا أن حملات التوعية التي يقومون بها، تتواصل بالتعاون والتنسيق مع المنظمات الصحية المحلية هناك.

وإلى جانب حملات التوعية، قدمت "الإغاثة التركية" حتى الآن، طرود منظفات ومعقمات لأكثر من ألفين و300 أسرة محتاجة في المنطقة، بحسب ما أورده "ألاجا".

بدوره، أكد الدكتور محمد حمادي، أحد الأطباء في مخيم "يازي باغ" بريف أعزاز، عدم اكتشافهم أية إصابة بفيروس كورونا، حتى الآن ضمن مخيمات اللاجئين.

وفي سياق آخر، ساهمت مجموعة من النساء السوريات من منطقة "باير بوجاق" ذات الغالبية التركمانية، في جهود مكافحة فيروس كورونا بولاية هطاي جنوبي تركيا.

النساء المنحدرات من منطقة "باير بوجاق" التابعة لمحافظة اللاذقية شمال غربي سوريا، والتي يشكل التركمان غالبية سكّانها، قمن بإنتاج ألفي كمامة طبية وتسليمها إلى قائم مقام قضاء يايلاداغ، في محاولة منهن لسد الحاجة المتزايدة على الكمامات في ظل انتشار كورونا.

وحسب آخر حصيلة كشفت عنها وزارة الصحة التركية مساء الأربعاء، فقد بلغ عدد وفيات كورونا في البلاد 812، فيما بلغت الإصابات 38 ألفا و226 حالة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة