الائتلاف: المجتمع الدولي مطالب بإدانة مجزرة معرة النعمان وبوقف الهجمة على إدلب

22.أيار.2019

الب الائتلاف الوطني في بيان له اليوم الأربعاء، المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته تجاه استمرار الهجمة المسعورة التي تشنها قوات النظام والاحتلال الروسي والميليشيات الإيرانية على ريف حماة وإدلب في خرق للاتفاق المتعلق بالمنطقة.

ولفت الائتلاف في بيانه إلى أن مدينة معرة النعمان شهدت الليلة الماضية مجزرة مروعة راح ضحيتها ما لا يقل عن 11 شهيداً وأكثر من 20 جريحاً، جراء قصف جوي عنيف استهدف سوقاً شعبية في ليلة رمضانية.

وأكد أن أعداد من النساء والأطفال كانوا بين الضحايا، والمعلومات تؤكد بأن الطائرات استهدفت المكان في وقت استثنائي مستخدمة القنابل الفراغية، حيث واجهت فرق الدفاع المدني مصاعب جمة خلال الساعات الماضية في محاولاتها انتشال الضحايا من تحت الأنقاض.

وأوضح أن الشعب السوري مستمر في دفع ثمن غياب المجتمع الدولي، خاصة أن هذه الجريمة المدانة ليست سوى واحدة من سلسلة طويلة من الجرائم التي تم ارتكابها بحق المدنيين، وهي جريمة حرب وجريمة بحق الإنسانية.

وشدد على ضرورة وقوف المجتمع الدولي أمام مسؤولياته تجاه حفظ السلم وحفظ حياة المدنيين، مؤكداً أن الدول الفاعلة قادرة، لو أرادت، على وقف هذه الهجمة الهمجية، والتحرك نحو فرض الحل السياسي وفق القرارات الدولية، وهو ما يطالب به ويشدد على ضرورة الإسراع والتعجيل بتنفيذه.

وكانت ارتفعت حصيلة شهداء المجزرة التي ارتكبها طيران الأسد الحربي في معرة النعمان منتصف الليل إلى تسعة شهداء وأكثر من 20 جريحاً، في وقت تواصل الطائرات القصف على ريف إدلب مسجلة شهداء في معرة حرمة بالريف الجنوبي.

وقال نشطاء إن تسعة شهداء قضوا بقصف الطيران الحربي التابع للنظام على ساحة المسجد الكبير وسط معرة النعمان منتصف الليل، وهي موقع مكتظ بالمدنيين والباعة والمحلات التجارية، إضافة لأكثر من 20 جريحاً بينهم حالات خطرة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة