الائتلاف يدين استهداف المدنيين في الباغوز ويطالب بحماية الأطفال والنساء

22.آذار.2019
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

عبّر الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية، عن قلقه الشديد حيال مصير المدنيين في منقطة الباغوز بريف دير الزور، في ظل مخاوف حقيقية تجاه أوضاع النساء والأطفال على وجه الخصوص.

وشدد الائتلاف في بيان صادر عنه اليوم، على ضرورة توفير الحماية اللازمة للمدنيين وخاصة الأطفال والنساء، وتأمين احتياجاتهم والرعاية الطبية والإغاثية التي يحتاجونها، ويدين استهداف المدنيين والخسائر الجسيمة في الأرواح.

ولفت إلى أن التقارير تؤكد أن النساء والأطفال يتعرضون للخطر الأكبر خلال الاشتباكات والأعمال العسكرية الجارية، في ظل انعدام المواد الغذائية وخدمات الطبية والإغاثية.

وحذر الائتلاف في مرات سابقة من مخاطر تحميل المدنيين ثمن العجلة والتسرع الذي يرقى إلى حدود الاستهتار بحياة الأبرياء، وأكدنا أن أي مبررات لن تحول دون تحميل التحالف الدولي المسؤولية في حال سقوط مدنيين، أو الإساءة إليهم أو التهاون في توفير الحماية لهم.

ويوم أمس، أدان المجلس الإسلامي السوري، المجازر الوحشية البشعة التي طالت المدنيين والأبرياء في منطقة الباغوز بريف دير الزور الشرقي على يد التحالف الدولي وقوات سوريا الديمقراطية، داعياً إلى وقفها على الفور.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة