الائتلاف يذكر المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته تجاه الجرائم الكيميائية في سورية

30.تشرين2.2019

جدد الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية تذكير المجتمع الدولي بمسؤولياته تجاه ملف الجرائم المرتكبة في سورية، في اليوم العالمي لإحياء ذكرى جميع ضحايا الحرب الكيميائية،

وأكد الائتلاف على ضرورة احترام القرارات الدولية من قبل الجهات التي أصدرتها بالمقام الأول وذلك من خلال تنفيذ الإجراءات العقابية ومحاسبة مرتكبي الخروقات والانتهاكات التي باتت موثقة وجرى التحقيق فيها من قبل مؤسسات دولية أكدت جميعها مسؤولية قوات النظام عن استخدام الأسلحة الكيميائية في مناسبات عديدة.

وأشار الائتلاف أن العار في هذا اليوم هو العنوان الأبرز الذي يكلل جبين المجتمع الدولي ومجلس الأمن والأطراف الدولية الرئيسية، خاصة في ظل التطورات على الأرض والجرائم اليومية التي يتم ارتكابها بحق الشعب السوري من قبل نظام الأسد والاحتلال الروسي والميليشيات الإيرانية وبقايا التنظيمات الإرهابية المختلفة في سورية.

وطالب الإئتلاف لإيجاد آلية دولية تدفع باتجاه إنهاء معاناة الشعب السوري، وتكريس معنى القانون الدولي من خلال تحويل ملف جرائم النظام إلى المحكمة الجنائية الدولية بما يضمن معاقبة المسؤولين عن جرائم الحرب والتهجير والتعذيب إضافة إلى مرتكبي جرائم استخدام الأسلحة الكيميائية.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة