الاحتلال الإسرائيلي يستهدف مواقع قوات الأسد في معامل الدفاع بريف مصياف

04.حزيران.2020
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

استهدف الاحتلال الإسرائيل مواقع قوات الأسد والميليشيات الإيرانية في معامل الدفاع بمنطقة الزاوية بريف مصياف بريف حماة، وسط سماع أصوات انفجارات كبيرة هزت المنطقة.

وقال نظام الأسد إن دفاعاته الجوية تصدت لـ "عدوان إسرائيلي" في أجواء مصياف بريف حماة، وزعم أن المعلومات الأولية تفيد بأن الاستهداف أسفر عن حدوث أضرار مادية، دون وقوع خسائر بشرية.

وذكرت وكالة "سانا" التابعة للأسد أن المعلومات تفيد بأن "العدوان الإسرائيلي" تم من الأجواء اللبنانية في منطقة الهرمل.

والجدير بالذكر أن السادس عشر من الشهر الماضي شهد غارات إسرائيلية استهدفت مواقع قوات الأسد في حلب، حيث أكدت مصادر لشبكة شام حينها أن التفجيرات وقعت من جهة الكليات العسكرية في منطقة الراموسة، والتي تعتبر ثكنات عسكرية تابعة للمليشيات الإيرانية، وتحتوي أيضا على مستودعات ذخيرة وأسلحة.

وكان خبير عسكري إسرائيلي بارز أكد على ضرورة أن تواصل "إسرائيل" ما أسماها بسياسة "جز العشب" ضد التمركز الإيراني في سوريا المتواصل رغم كورونا، مؤكدا زيف الحديث عن تراجع التواجد الإيراني في سوريا.

هذا وتتعرض مواقع عسكرية تابعة للنظام منذ سنوات، لقصف إسرائيلي من حين إلى آخر، يستهدف مواقع لقواته، وقواعد عسكرية تابعة لإيران والمجموعات الإرهابية التابعة لها.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة