سنواصل قصف الأسد

الاحتلال الاسرائيلي يتعهد بمواصلة قصف سوريا و يتحضر لكافة السيناريوهات

20.آذار.2017

جددت اسرائيل عزمها مواصلة استهداف مواقع داخل سوريا ، متوعدة بتدمير كا محاولة لثنيها عن منع انتقال الأسلحة لحزب الله الارهابي.

و قال رئيس هيئة أركان الاحتلال الاسرائيلي بمواصلة مهاجمة أهداف عسكرية داخل الأراضي السورية، وقال “نحافظ على مصالحنا الأمنية ونحميها ونعمل على منع انتقال أسلحة إلى حزب الله، سنواصل عمل ذلك وبذل الجهود لتحقيق هذه الغاية في المستقبل أيضا".

وأضاف ايزنكوت، خلال حفل لتنصيب قادة جدد ضمن القيادة العسكرية الشمالية، "على ضوء التطورات الحاصلة في لبنان يعمل الجيش الإسرائيلي على تحسين قدراته وتطوير قدرات جديدة تجعله دائما في موقع المتفوق البارز على العدو والمستعد دوما لمواجهة كافة السيناريوهات فيما يواصل الجيش متابعة ومراقبة التغيرات في الساحتين السورية واللبنانية".

وأوضح الجنرال أن حزب الله الارهابي يسعى جاهدا إلى التزود بوسائل قتالية فتاكة وذات دقة عالية في إصابة الأهداف من أجل إلحاق الأضرار بالجبهة الداخلية في إسرائيل.

وأضاف إيزنكوت أن التصريحات التي تُطلق موخرا من بيروت تشير إلى أن عنوان الحرب المستقبلية سيكون دولة لبنان والمنظمات العاملة بموافقتها وضمن بنيتها.

 و كان وزير دفاع الاحتلال الإسرائيلي، أفيغدور ليبرمان، قد هدد نظام الأسد، بتدمير دفاعاته الجوية، في حال تكرار إطلاقه النار على طائرات سلاح الجو الإسرائيلي.
 
 جاء ذلك وفق ما ذكرته إذاعة “صوت إسرائيل”، التي نقلت عن ليبرمان قوله ، إن إسرائيل ستواصل العمل لمنع تهريب الأسلحة من سوريا إلى حزب الله الارهابي في لبنان.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة