استهداف ممنهج

التحالف الدولي يرتكب مجزرة بحق المدنيين شرق الرقة

14.أيار.2017
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

يواصل الطيران التابع للتحالف الدولي، شن غاراته على مناطق المدنيين في محافظة الرقة وريفها، مسجلاً المزيد من المجازر بحق المدنيين العزل، باسم مكافحة الإرهاب وقتال تنظيم الدولة، دعماً لتقدم قوات سوريا الديمقراطية "قسد" الانفصالية في المنطقة.

وجديد مجازر الطيران التابع للتحالف الدولي كان باستهداف ثلاث سيارات اليوم على الطريق العام في قرية العكيرشي شرقي مدينة الرقة، كانت إحدى هذه السيارات عاملات في الأراضي الزراعية، أوقعت مجزرة مروعة بحقهن، راح ضحيتها حسب ناشطون قرابة تسعة شهداء، غالبيتهم من النساء والعديد من الجرحى.

واستهدف طيران التحالف الدولي مخيم شنينة شمالي مدينة الرقة، أدى لاستشهاد ثلاثة مدنيين، كما استهدفت المدفعية الثقيلة لقوات قسد مخزن للأعلاف في بلدة معدان شرقي مدينة الرقة، خلفت شهيدان من العمال وعدد من الجرحى.

كما استشهدت طفلتان وامرأة، ليلة أمس السبت، بانفجار لغم أرضي، من مخلفات تنظيم "الدولة" في مناطق ريف الرقة الشمالي، وفق مصادر محلية، وارتفعت حصيلة شهداء مجزرة مزرعة الأسدية إلى 12 شهيداً من  عائلتي "عيسى النضيف" و عائلة "خليل الطحري" جراء قصف الميليشيات الانفصالية الكردية للمزرعة بالمدفعية الثقيلة.

وتتزايد عمليات الاستهداف المباشر للمدنيين العزل من قبل طيران التحالف الدولي وقوات سوريا الديمقراطية الانفصالية، مع تقدم عناصر "قسد" باتجاه مدينة الرقة المعتقل الرئيسي للتنظيم بعد سيطرتها على مدينة الطبقة وعدة مناطق بمحيط المدينة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة