الثانية خلال ٢٤ ساعة .. ثوار داريا يدمرون كاسحة ألغام روسية حاولت التوغل في مناطقهم

07.آب.2016

كبد الثوار على جبهات مدينة داريا نظام الأسد خسائر بشرية ومادية جديدة، حيث جددت قوات الأسد اليوم محاولات اقتحام المدينة بغية تضييق الحصار عليها مدعومة بأليات عسكرية ثقيلة بينها كاسحة ألغام روسية.

وأعلن لواء شهداء الإسلام العامل في المدينة عن صد الهجمات التي تعرضت له المدينة، مشيرا إلى أن عناصره تمكنوا من إحراق كاسحة ألغام روسية مصفحة على الجبهة الجنوبية من المدينة، بالرغم من وجود آليات ثقيلة مشاركة بعملية الاقتحام.

وأكد اللواء على أن عناصره تمكنوا أيضا من قتل وجرح عدد من القوات المهاجمة، لتزيد بذلك خسائر حجم الخسائر التي تكبدها نظام الأسد.

وتجدر الإشارة إلى أن عناصر لواء شهداء الإسلام تمكنوا أمس السبت من إحراق كاسحة ألغام روسية، بالرغم من وجود دبابات بصحبتها، بالإضافة لقتل وجرح العديد من العناصر.

والجدير بالذكر أن مدينة داريا تتعرض لهجمات برية وجوية يومية من قبل نظام الأسد على خلفية محاولات الأخير للسيطرة على المدينة، ويحاول الثوار التصدي للقوات المهاجمة بالإمكانات البسيطة المتوفرة لديهم، حيث لا تزال لديهم القدرة على إيقاف الدبابات والمدرعات بالأسلحة الفردية والخفيفة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة