الثوار يتصدون لحملة جديدة من قوات الأسد و حلفاءه في ريف دمشق الشرقي

20.حزيران.2017

تمكنت كتائب الثوار في البادية السورية، من صد محاولة تقدم لقوات الأسد والميليشيات الشيعية الموالية لها على محاور بئر القصب والهيجاني ودكوة بريف دمشق الشرقي، تكبدت فيها القوات المهاجمة خسائر كبيرة في العتاد والأرواح.

 

وقال جيش أسود الشرقية وقوات الشهيد أحمد العبدو ‘انها دمرت دبابة وعربة "بردي أم" ومدفع 23 وسيارة هايلوكس لعصابات الأسد أثناء محاولتها التقدم على منطقة بئر القصب من محوري الهيجاني وتل دكوة بريف دمشق الشرقي.

 

ولازالت عصابات الأسد مدعومة بالطيران الروسي والمليشيات الإيرانية وجيش التحرير الفلسطيني يحاولون التقدم على عدة محاور، وسط استمرار الاشتباكات في المنطقة بين الطرفين.

 

وتحاول قوات الأسد كسب المعركة في البادية السورية إعلامياً مع الخسائر الكبيرة التي أمنيت بها عسكرياً على الأرض، حيث تعرض صوراً لقواتها تدعي انها سيطرة على مئات الكيلومترات في البادية وصولاً للحدود العراقية، في الوقت الذي تتزايد فيها خسائرهم يوماً بعد يوم.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة