الجبهة الجنوبية تصدر ميثاق شرف من 8 نقاط.. الروس ليسوا أصدقاء

10.آب.2017

أصدرت الجبهة الجنوبية "ميثاق شرف" من 8 نقاط قالت فيه انه من الواجب العمل على صياغة ميثاق ينظم العلاقة ويحدد معالم المرحلة المقبلة بعد ما آلت اليه الاحداث في سوريا.

واعتبر الميثاق أن تجميد القتال والهدن ما هي إلا مرحلة للحل والانتقال السياسي الذي لا مكان لبشار وزمرته فيه، كما اعتبر أن الروس ليسوا أصدقاء للشعب السوري بل ضامنين لإيقاف النظام وحلفائه، واعتبر التعامل المباشر مع الروس خارج المرجعيات الثورية خيانة للشهداء.

وأكد الميثاق أن على رأس اولوياتهم هو إطلاق سراح المعتقلين، وخدمة المؤسسات الثورية والمنظمات المدنية والإغاثية، وحذر الميثاق من أصحاب الفكر المتطرف والتنظيمات الظلامية، وأكد الميثاق على أن سلاح الثوار هو في خدمة الشعب السوري وحماية الثورة، وحذر الفصائل من المتاجرة وبيع هذا السلاح.

واعتبر الميثاق ان موضوع المصالحات من اخطر ما يلعب النظام على وتره واعتبر أي شخص يروج لها او يسعى خلفها هو عدو وعميل للنظام، وأخيرا أكد الميثاق على وحدة الأراضي السورية ورفض التقسيم.

وتعيش محافظة درعا منذ عدة أسابيع ضمن اتفاق "خفض التوتر" الذي تم التوصل إليه بين كل من الأردن وروسيا والولايات المتحدة، إلا أن نظام الأسد يقوم بخرق الهدنة بشكل يومي، وخصوصا في ما يتعلق بقصف أحياء مدينة درعا بقذائف المدفعية والصواريخ.

والجدير بالذكر أن الجيش الحر والفعاليات المدنية والإعلامية في درعا رفضت قبل عدة أسابيع استثناء الغوطة الشرقية من اتفاق "خفض التوتر"، قبل أن تعلن الخارجية الروسية عن إبرام اتفاق "خفض التوتر" فيها أيضا، إلا أن القصف والغارات لا تزال متواصلة بوتيرة متصاعدة وهمجية.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة