طباعة

الجيش الإسرائيلي والروسي ينسقان لمنع الاحتكاك في سوريا

17.كانون2.2019
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

أعلن الجيش الإسرائيلي، انتهاء سلسلة لقاءات عمل مع وفد يضم ضباطا كبارا من الجيش الروسي، لبحث تحسين آلية منع الاحتكاك بين الجيشيْن في سوريا، وفق ما أوضح بيان للجيش الإسرائيلي، الذي نشره الخميس، على حسابه الرسمي على "تويتر".

وأضاف البيان أن "قائد لواء العمليات في الجيش الإسرائيلي العميد يانيف عاسور، ترأس اللقاءات التي أجرتها طواقم عمل رفيعة المستوى من الجيشيْن، لبحث تطوير وتحسين آلية منع الاحتكاك بين الجيشيْن في الجبهة الشمالية، ونشاطات الجيش الإسرائيلي ضد التموضع الإيراني وتسلح منظمة حزب الله في سوريا".

وأشار البيان، أنه "حصلت تفاهمات بين الوفديْن، الذيْن اتفقا على مواصلة العمل المشترك"، ولم يحدد البيان، أين جرت اللقاءات، لكن على الأرجح أنها كانت في الأراضي المحتلة.

وشهدت العلاقات الروسية الإسرائيلي توترا بعد تسبب مقاتلات إسرائيلية في منتصف سبتمبر/أيلول الماضي، بإسقاط طائرة استطلاع روسية ومصرع 15 عسكريا كانوا على متنها، خلال غارات شنها سلاح الجو الإسرائيلي على مواقع في سوريا.

واتهمت روسيا الطيارين الإسرائيليين باستخدام الطائرة "إيل 20" كغطاء ضد الصواريخ السورية المضادة للطيران، التي أصابت الطائرة الروسية، وقدمت روسيا لنظام الأسد على خلفية الحادثة، منظومة "آس-300" المتطورة المضادة للطائرات والصواريخ الأمر الذي كانت إسرائيل تعارضه بشدة.

وعبرت "إسرائيل" عن أسفها للحادثة وحملت نظام الأسد وإيران المسؤولية عنها بسبب سعي طهران لترسيخ وجودها في سوريا، وتزويدها "حزب الله"، بأسلحة تعتبرها إسرائيل خطرا كبيرا عليها، في وقت واصلت الغارات الإسرائيلية على مواقع النظام وإيران في سوريا لمرات عديدة بعد حادثة سقوط الطائرة الروسية.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير