الجيش السوري الحر يعتبر روسيا طرفا في الحرب

27.تشرين1.2015

اعتبر قادة من الجيش الحر في تصريحات لوكالة الأناضول أن روسيا طرفا في الحرب ولاتسعى للحل .

وقال محمد الغابي القائد العام لجبة الشام : أن الشرط الأساسي للجيش الحر لأي حوار هو رئيس بشار الأسد ورموز سلطته كما نفى أن يكون أي ممثل للجيش الحر قد زار روسيا مشيرا إلى أن من يقوم بذلك هو عميل للنظام .

ونفى باسل الأيهم القيادي في فرقة صلاح الدين التابعة للجبهة الجنوبية : أن يكون أحد منهم قد شارك باجتماعات مع المسؤولين الروس معتبرا روسيا، "دولة معتدية ومحتلة وسوف يتم التعامل معها من قبل الثوار السوريين كما تتعامل مع جيش نظام الأسد وميليشيا حزب الله والقوات الإيرانية".

واعتبر باسل غزال القيادي في كتائب الفاروق العاملة في ريفي إدلب وحلب : أن "هذا النوع من الحوار يعطي شرعية للتدخل الجوي الروسي".

وأكد غزال أن روسيا لا تكتفي بقصف مقرات الجيش الحر واستهداف قياداته فحسب، بل أن قصفها يطول المدنيين، والنساء والأطفال، مشيراً إلى أن الجميع رأى نتائج القصف الروسي والضحايا المدنيين الذي أسفرت عنه.

وتناقلت وسائل إعلام، أمس الاثنين، خبرا عن وكالات أنباء روسية أوردت تصريحاً لنائب وزير الخارجية الروسي ميخائيل بوغدانوف، بأن وفودا من الجيش السوري الحر زارت موسكو عدة مرات.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: عبد الرحمن خضر

الأكثر قراءة