الجيش الوطني يرّد على هجمات "قسد" والدفاع التركية تحيّد 4 إرهابيين بـ"نبع السلام"

23.شباط.2021

تمكن الجيشين الوطني والتركي من تنفيذ عمليات أدت لمقتل عناصر من "قسد"، حيث جاءت رداً على هجمات ومحاولات تسلل للميليشيات الانفصالية بمنطقة "نبع السلام"، شمال شرقي سوريا.

وأعلنت "إدارة التوجيه المعنوي" التابعة للجيش السوري الوطني عن شن الأخير لـ"ردّ عنيف بعد تعرّضه لهجوم صاروخي من ميليشيا قسد الإرهابية"، أمس الإثنين.

وأشارت إلى أن الجيش الوطني والقواعد التركية استهدفت نقاط تمركز "قسد"، ما أوقع خسائر كبيرة في صفوفهم، نظراً لكثافة القصف المدفعي دون ورود معلومات دقيقة عن تلك الخسائر.

وكانت استهدفت "قسد" عناصر من الجيش الوطني السوري بصاروخ حراري ما أدى لاستشهاد 3 عناصر وجرح 6 آخرين في محيط مدينة "عين عيسى" بريف الرقة.

في حين استهدف الجيش الوطني سيارة تابعة لـ"قسد" قرب قرية "كور حسن" وأوقع قتلى وجرحى بصفوف عناصر الميليشيات الانفصالية بريف "تل أبيض" شمالي الرقة.

وأعلنت وزارة الدفاع التركية اليوم الثلاثاء، عن تحييد 4 إرهابيين من "قسد"، حاولوا التسلل لمنطقة "نبع السلام" من أجل تعكير صفو الأمن والسلام.

وكانت أعلنت الوزارة عن تحييد عناصر من تنظيمات " ي ب ك/ بي كا كا" الإرهابية في مناطق "غضن الزيتون ودرع الفرات ونبع السلام" شمال سوريا، الأمر الذي يتكرر مع محاولات التسلل المستمرة من قبل الميليشيات.

وتجدر الإشارة إلى أنّ وزارة الدفاع التركية تنفذ عمليات مماثلة بشكل شبه يومي، بالمقابل سبق أن تصاعدت عمليات التفجيرات والاغتيالات التي تستهدف عموم مناطق الشمال السوري المحرر، ويرجح وقوف عناصر الميليشيات الانفصالية خلف معظمها في سياق عملياتها الهادفة إلى تعكير صفو المنطقة بعملياتها الإرهابية

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة