الجيش الوطني يكبد ميليشيات "قسد" خسائر بشرية في محيط "تل تمر"

09.تشرين2.2019
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

تمكن الجيش الوطني السوري اليوم السبت من تكبيد قوات سوريا الديمقراطية "قسد" خسائر بشرية خلال المعارك الجارية في القرى التابعة لناحية تل تمر بريف الحسكة الشمالي.

وقال ناشطون إن الجيش الوطني السوري أوقع عددا من عناصر "قسد" المدعومين بقوات الأسد، بين قتيل وجريح، جراء الاشتباكات الدائرة على محور أم شعيفة التابعة لناحية تل تمر.

وأصيب خلال الاشتباكات في محيط بلدة تل تمر اللواء "أحمد الاحمد" قائد العمليات العسكرية التابعة للأسد في الحسكة.

وذكر ناشطون أن اشتباكات جرت على محاور قرى الداودية والعريشة والقاسمية التابعة لناحية تل تمر، على إثر محاولات من قبل الجيش الوطني للسيطرة عليها.

وفي 9 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، أطلق الجيش التركي بمشاركة الجيش الوطني السوري، عملية "نبع السلام" في منطقة شرق نهر الفرات شمالي سوريا، لتطهيرها من إرهابيي "ي ب ك/ بي كا كا" و"داعش"، وإنشاء منطقة آمنة لعودة اللاجئين السوريين إلى بلدهم.

وفي 17 من الشهر نفسه، علق الجيش التركي العملية بعد توصل أنقرة وواشنطن إلى اتفاق يقضي بانسحاب الإرهابيين من المنطقة، وأعقبه باتفاق مع روسيا في سوتشي 22 من الشهر ذاته.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة