الحرس الثوري: الرد على الهجمات الأمريكية بالعراق حق طبيعي للشعب العراقي

30.كانون1.2019

أدان الحرس الثوري الإيراني، الضربات التي نفذتها الولايات المتحدة، ضد قواعد ومعسكرات لكتائب حزب الله العراقي، معتبراً أن "الرد على هذه الهجمات حق طبيعي للشعب العراقي، والقوات المدافعة عن العراق".

ووصف الحرس الثوري ببيان اليوم، الضربات التي نفذت مساء أمس الأحد، وقتل على إثرها 28 من عناصر كتائب حزب الله العراقي، بـ"الانتهاك للسيادة الوطنية"، لافتاً إلى أن "الهجوم دلل مرة أخرى على أن أمريكا هي السبب الرئيسي وراء زعزعة الأمن وإثارة الفوضى والتوتر وتأجيج النيران في المنطقة" وفقا لما نقلته وكالة أنباء "فارس" الإيرانية.

ووصف الحرس الثوري الحشد الشعبي "بأنّه من أكثر قوات جبهة المقاومة الإسلامية أصالة وفداء حيث سطّر الشعب العراقي الأبي ملاحم خالدة ومصيرية لا تنسى في مكافحة داعش والإرهاب التكفيري، والتي ستشكل نموذجا في مواصلة مكافحة انعدام الامن والتواجد الاجنبي على أراضيه" بحسب البيان.

وكانت الولايات المتحدة نفذت ضربات، ضد مواقع لكتائب حزب الله، في العراق وسوريا، وألحق خسائر كبيرة على مستوى الأفراد والمواقع، ووصفت الولايات المتحدة الضربات بـ"الدفاعية" وجاءت بعد 48 ساعة، على قصف قاعدة عسكرية في كركوك، تتواجد بها قوات أمريكية، ما أسفر عن مقتل متعاقد مدني، وإصابة جندي أمريكي.

وأعلن وزير الدفاع الأمريكي الاثنين، أن الضربات ضد قواعد لحزب الله الموالي لإيران في العراق وسوريا كانت ناجحة، ولم يستبعد أي خطوات أخرى "إذا لزم الأمر"، وأشار إسبر إلى أن الأهداف التي تم اختيارها هي منشآت قيادة وتحكم تابعة لكتائب حزب الله أو مخابئ أسلحة.

وكان قال مارك اسبر لصحفيين بعد غارات شنتها مقاتلات أمريكية من طراز أف 15 على خمسة أهداف مرتبطة بحزب الله في غرب العراق وفي شرق سوريا، إن "الضربات كانت ناجحة". وأضاف: "سنتخذ مزيدا من الإجراءات إذا لزم الأمر، من أجل أن نعمل للدفاع عن النفس وردع المليشيات أو إيران" من ارتكاب اعمال معادية.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة