الحريري: جئنا لإنجاح بيان جنيف .. وأستانة وجنيف مكملين لبعضهما

15.أيار.2017
نصر الحريري
نصر الحريري

عقد رئيس وفد المعارضة في جنيف، نصر الحريري، اليوم الاثنين، مؤتمراً صحفياً، بالعاصمة السويسرية، بعد وصول الوفد المعارض للمشاركة في الجولة الجديدة من مفاوضات "جنيف6"، التي من المقرر أن تنطلق غداً الثلاثاء، مبدياً أملهم في أن تكون المفاوضات عملية ومنتجة، وتقضي بألا وجود للأسد في المرحلة الانتقالية.

وقال الحريري، "طلب وفدنا منذ السنة الماضية، أن تكون هناك مباحثات مباشرة، ونرحب أن تكون المفاوضات عملية ومنتجة"، مشيراً إلى أنه ليس لديهم حتى الآن تصور عن طبيعة هذه المفاوضات.

وشدد الحريري على أنه لا وجود لبشار الأسد وأركان حكمه، في المرحلة الانتقالية أو في مستقبل سوريا، وأضاف "من أجل هذا جئنا إلى جنيف للانخراط في العملية التي توصل إلى الحل السياسي".

وأكد رئيس المعارضة، على أن انخراط المعارضة "الإيجابي" بأجندة الأمم المتحدة، ومبعوثها الدولي إلى سوريا (ستيفان دي ميستورا)، ومفتاح نجاح هذه العملية، هو تحقيق الانتقال السياسي لسوريا حرة، لا مكان فيها لا لبشار الأسد، أو للإرهاب.

ورداً على تصريح بشار الأسد، بأن لا جدى لجنيف، قال الحريري "جئنا لإنجاح بيان جنيف، وفيه قضايا ميدانية تتعلق بوقف إطلاق النار، وقضايا إنسانية، وفيها جوهر الانتقال السياسي".

واعتبر أن أستانة وجنيف عمليتين مكملتين لبعضهما البعض، تركز أستانة على ما يمكن عمله في وقف إطلاق النار، وجنيف تركز على تنفيذ جوهر قرارات الأمم المتحدة، وهو الانتقال السياسي.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة