الحمى في جنوب دمشق.. تصيب أكثر من 5800 وناقوس الخطر يدق

23.تموز.2015

أصدرت الهيئة الطبية العاملة في جنوب دمشق بيان بخصوص الإنتشار المخيف للحمى وفي مقدمتها الحمى التيفية او حمى التيفوئيد وجاء في البيان الذي صدر في 20 يوليو الماضي أن مركز الهيئة أستقبل 5844 حالة حمى، وقد تم التأكيد من تشخيص 938 حالة منها حمى تيفية بالإضافة إلى 89 حالة حمى مالطية، وأفاد مركز الهيئة أن الحالات في إزدياد تصاعدي مخيف وأن الأعداد في الشهر السابع إزدادت بشكل ملحوظ عن الشهر السادس.


كما وأكد مركز الهيئة أن الحصار الجائر المفروض على المنطقة من قبل قوات الاسد سبب رئيسي في تفاقم المعاناة حيث يمنع النظام إدخال الأدوية والمستلزمات الطبية، كما قام منذ أكثر من سنة بقطع شبكات المياه الصالحة للشرب عن كامل المنطقة الجنوبية مما أدى إلى استخدام السكان مياه شرب غير صالحة للاستخدام.


وقالت الهيئة الطبية انها نقرع ناقوس الخطر في وجه المنظمات الإنسانية والعالمية في ضل تهديد وشيك لنفاذ الأدوية والمستلزمات الطبية في جنوب دمشق وفي مقدمتها المسكنات وخافضات الحرارة والمضادات الحيوية الضرورية لمعالجة هذه الحالات.


وناشدت الهيئة بالتدخل العاجل والسريع لتقديم الدعم الطبي اللازم للوقوف في وجه هذه الحالات والضغط على نظام الأسد للسماح بإدخال الأدوية والمستلزمات الطبية والمواد المخبرية لإنقاذ أطفال ونساء جنوب دمشق قبل فوات الأوان.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: أبو بحر الجولاني

الأكثر قراءة