الخارجية الإيرانية تعترف بوجود معارضة سورية مشروعة ضد نظام الأسد

16.تموز.2017
محمد جواد ظريف
محمد جواد ظريف

أكد وزير الخارجية الإيراني، "محمد جواد ظريف"، خلال مقابلة تلفزيونية، وجود معارضة سورية مشروعة ضد نظام الأسد، مشيراً إلى أن تواجد قوات بلاده في سوريا هدفها "مواجهة المتطرفين".

وقال ظريف في مقابلة مع قناة "سي أن أن" الأمريكية، اليوم الأحد، "هناك معارضة مشروعة في سوريا ولهذا قدمنا في العام 2013 خطة من 4 نقاط تتضمن حلاً للأزمة السورية".

وتدعم ايران نظام الأسد منذ اندلاع الثورة عام 2011، وأرسلت قوات من  فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني، للقتال في سوريا إلى جانب الأسد، بقيادة قاسم سليماني، إلى جانب دعمها لحزب الله وتجنيدها مرتزقة وميليشيات من افغانستان وباكستان في صفوفها للقتال ضد الثوار على جبهات المناطق المحررة، وتصف الجيش الحر بانه "جماعات إرهابية تكفيرية تنفذ مشاريع أمريكية وإسرائيلية بالمنطقة".

وقدمت طهران في كانون الأول/ ديسمبر 2013، مبادرة من 4 بنود تتضمن حلاً للحرب السورية منها وقف إطلاق النار والبدء بحوار سياسي شامل، كمرحلة أولى لتنفيذ باقي البنود.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة