الخارجية التركية: "نبع السلام تستهدف منظمة مصنفة إرهابية لدى الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي

11.تشرين1.2019

قالت وزارة الخارجية التركية، اليوم الجمعة، إن قوات بلادها تستهدف عناصر "ب ي د/ ي ب ك"، الذراع السورية لمنظمة "بي كا كا" المصنفة إرهابية لدى الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي "ناتو".

وشدد الوزارة في بيان صادر عن الوزارة، حول مزاعم وانتقادات أطلقها مسؤولو بعض الدول والأطراف حول عملية "نبع السلام" التركية شرق نهر الفرات في سوريا، على أن عملية "نبع السلام" لا تستهدف تغيير التركيبة السكانية لمنطقة شرق الفرات.

وأكدت أن "ادعاءات إلحاق عملية نبع السلام الضرر بمساعي الحل السياسي في سوريا بعيدة كل البعد عن الحقيقة"، لافتة إلى أن عملية "نبع السلام" تستهدف عناصر "ب ي د/ ي ب ك" الذراع السورية لـ "بي كا كا" التي يصنفها الاتحاد الأوروبي والناتو منظمة إرهابية.

وأوضحت أن "الاتهامات الباطلة بحقنا سببها فشل خطط تقسيم سوريا، وتصدر من دول وأطراف تدعم ضمنا أو علنا أجندة تنظيم ب ي د/ ي ب ك الانفصالية"، معربة عن إدانتها الشديدة لعبارات مسؤول أممي ربطت بين المنطقة الآمنة المزمع إقامتها في سوريا، والإبادة الجماعية في سربرنيتسا بالبوسنة والهرسك.

و "نبع السلام" التي بدأت في التاسع من تشرين الأول 2019، هي ثالث عملية عسكرية تركية في الشمال السوري ضد التنظيمات الإرهابية، سبق هذه العملية وبمشاركة الجيش السوري الحر، عمليتي "درع الفرات" ضد داعش بريف حلب الشمالي، وعملية "غصن الزيتون" في منطقة عفرين ضد الميليشيات الانفصالية والتي حققت نتائج كبيرة على كافة الأصعدة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة