"الخوذ البيضاء" تدين استهداف مخيم قاح وتحدد نوعية السلاح المستخدم بقصف النازحين

21.تشرين2.2019

أدان الدفاع المدني السوري الجريمة البشعة التي ارتكبتها قوات النظام وحلفائها بحق أهالي مخيم قام في ريف إدلب الشمالي يوم أمس الذي صادف يوم الطفل العالمي، لافتاً أنه وفي تمام الساعة الثامنة والربع تعرض المخيم ومشفى الأمومة المختص بالنساء والأطفال بالقرب منه القصف صاروخي يحمل قنابل عنقودية تسبب بوقوع عدد كبير من الضحايا والإصابات في صفوف المدنيين.

ولفت الدفاع في بيان له إلى أن الهجوم يرتقي لجريمة حرب وجريمة إبادة جماعية تستهدف جماعة معينة بالقتل العمد الجماعي بحسب "هيئة القانونيين السوريين"، لافتاً إلى بلوغ عدد الضحايا حتى تاريخ إصدار البيان 12 مدنيا بينهم 7 أطفال و 3 نساء أغلبهم نازحين وهاربين من الموت من ريف حماة الشمالي وريف ادلب الجنوبي، بالإضافة إلى 52 مصاب عملت فرق الدفاع على إسعافهم ونقل عدد منهم إلى المشافي التركية بسبب خطورة إصابتهم، كما أدى القصف الى دمار جزئي في المشفى المستهدف واحتراق عدد كبير من الخيام وتشريد من تبقى على قيد الحياة.

وأكد البيان أن هذا القصف الذي طال خيم النازحين وتحديدا بصواريخ عنقودية كان متعمدا ويهدف لقتل أكبر عدد من المدنيين، وهو ما يعتبر جريمة قتل جماعي وجريمة حرب تضاف لقائمة الانتهاكات التي ترتكبها روسيا وقوات النظام وحلفائهم الاخرين بشكل يومي في سوريا.

ولفت إلى توثيق فرق الدفاع نوع الصواريخ المستخدمة وهي صاروخ من نوع توشكا قصير المدى 9M79 Tochka روسية الصنع، يملكه كل من النظامين السوري والإيراني والقوات الروسية كما تملكه العديد من الدول الأخرى، لافتاً إلى إغلاق المخيم بشكل كامل ريثما تقوم فرقنا بالتعامل مع الذخائر الغير منفجرة في المنطقة.

وطالب البيان العالم والمجتمع الدولي، المراقب بصمت قتل السوريين وتهجيرهم المستمر، باتخاذ موقف حازم من هذه الإنتهاكات اليومية من قبل النظام السوري والقوات الروسية وحلفائهم ضد المدنيين والأطفال المقيمين في بلداتهم والمهجرين الى الشمال السوري والعمل على إيقافها بشكل فوري، ومحاسبة مرتكبيها.

وكانت قالت المديرية في بيان لها، إن بلدة قاح القريبة من الحدود السورية التركية، تعرضت يوم أمس الأربعاء 20-11-2019 لقصف بصواريخ محملة بالقنابل العنقودية، سقطت معظمها على مناطق المخيمات المنتشرة بكثافة بهذه البلدة الحدودية.

ووفق المديرية فقد سقط أحد الصواريخ على مسافة قريبة جداً من مشفى الأمومة بقاح المدعوم من الجمعية الطبية السورية الأمريكية سامز، وتسببت الصواريخ بحدوث مجزرة مروعة للقاطنين بالمخيمات، حيث بلغ عدد الشهداء كحصيلة غير نهائية لأكثر من 12 شهيداً و 63 جريحاً.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة