الدفاع التركية: أنقرة تواصل أنشطتها بنجاح في محافظة إدلب رغم الاستفزازات

19.كانون2.2019

متعلقات

قالت وزارة الدفاع التركية اليوم السبت، إن أنقرة تواصل أنشطتها بنجاح بتنفيذ التفاهم المبرم مع روسيا وإيران في منطقة "خفض التصعيد" بمحافظة إدلب السورية، رغم الاستفزازات.

وأكدت النقيب بحري "ناديدة شبنام أكطوب" السبت، في مقر الوزارة بالعاصمة التركية أنقرة، أن القوات التركية تواصل نشاطها في النقاط الـ12 التي جرى تأسيسها في منطقة خفض التصعيد منذ 13 أكتوبر/ تشرين الأول عام 2017، في إطار تفاهمات أستانة.

وتابعت في السياق ذاته: "أنشطتنا متواصلة بنجاح فيما يتعلق بتنفيذ تفاهم سوتشي، رغم الاستفزازات التي جرت في المنطقة"، مشيرة إلى أن الخطوات التي تتخذها تركيا في المنطقة حالت دون حدوث موجات نزوج جديدة.

وبيّنت أن وحدات الجيش التركي تواصل عملها لتحقيق السلام والاستقرار، عبر وضع حد للاشتباكات بالمنطقة في إطار قواعد الاشتباك المتفق عليها بين الدول الضامنة في أستانة (تركيا وروسيا وإيران).

وتطرقت المتحدثة إلى الاستعدادات التركية لتنفيذ عملية شرق نهر الفرات في الشمال السوري، مؤكدة استمرار الاجتماعات الثنائية والمباحثات والتنسيق على مستوى رفيع بهذا الصدد مع الولايات المتحدة وروسيا.

وشدّدت على أن هدف القوات المسلحة التركية هو ضمان أمن حدودها ومواطنيها، ومنع تشكل ممر إرهابي على الحدود الجنوبية.

وأفادت بأن تركيا لا تستهدف على الإطلاق "الأكراد الذين نتلاحم معهم كالظفر واللحم، ونتقاسم معهم نفس الأرض والخبز".

واستطردت: "إرهابيو (بي كا كا/ ي ب ك) لا يمثلون أشقائنا الأكراد، مثلما لا يمثل تنظيم (داعش) الإرهابي المسلمين"، كما شدّدت على أن تركيا ليس لديها مشكلة إطلاقًا مع أشقائها الأكراد ولا العرب والتركمان وبقية الجماعات العرقية والدينية في سوريا.

وأوضحت أن كفاح القوات المسلحة التركية موجّه ضد "بي كا كا/ ي ب ك" و"داعش"، باعتبارهما يشكلان خطرًا على كافة المجتمعات العرقية والدينية في المنطقة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة