الرئيس التركي ونظيره الفرنسي يبحثان "العملية السياسية في سوريا" وعملية "غصن الزيتون"

04.شباط.2018
ماكرون وأردوغان
ماكرون وأردوغان

بحث الرئيسان التركي رجب طيب أردوغان والفرنسي إيمانويل ماكرون عددا من القضايا الإقليمية، وفي مقدمتها العملية السياسية في سوريا.

وأفادت مصادر في الرئاسة التركية بأن مباحثات الرئيسين جاءت خلال اتصال هاتفي بينهما مساء السبت، بحسب وكالة الأناضول.

وأوضحت أن الجانبان تبادلا وجهات النظر حول عملية "غصن الزيتون" المستمرة في "عفرين" بريف حلب الشمالي، ومؤتمر "الحوار السوري" الذي انعقد بمنتجع سوتشي الروسية، إلى جانب العلاقات الثنائية بين البلدين.

ووفقا للمصادر، شدد أردوغان خلال الاتصال على أن عملية "غصن الزيتون" تهدف لتطهير "عفرين" من عناصر تنظيم الدولة وحزب العمال الكردستاني "بي كي كي" وامتداده السوري "بي واي دي/واي بي جي ".

وأطلع أردوغان نظيره الفرنسي بمعلومات حول العملية، والهجمات التي يشنها تنظيم "بي واي دي" وذراعه المسلح "واي بي جي "الإرهابي على ولايتي هطاي وكليس جنوبي البلاد، حسب المصادر ذاتها.

واتفق الجانبان على البقاء في اتصال وثيق فيما يتعلق بالعلاقات الثنائية والقضايا الإقليمية، وفي مقدمتها العملية السياسية بسوريا.

ويواصل الجيش التركي، منذ 20 يناير/كانون الثاني المنصرم، عملية "غصن الزيتون" ضد المواقع العسكرية لحزبي "بي واي دي/بي كي كي" في عفرين، مع اتخاذ التدابير اللازمة لتجنيب المدنيين أية أضرار.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة