الشبكة السورية توثق مقتل 265 مدنياً وتشريد 195 ألف إنسان بأقل من شهر شمال سوريا

30.أيار.2019

قالت الشبكة السورية لحقوق الإنسان، إن ما لا يقل عن 265 مدنياً، بينهم 64 طفلاً، و50 سيدة، قتلوا منذ بداية حملة التصعيد الأخيرة في 26/ نيسان/ 2019 على منطقة خفض التصعيد الرابعة هي الأعنف منذ اتفاق سوتشي.

وفي الشبكة فقد تسبَّبت هذه الحملة حتى 24/ أيار في تشريد ما لا يقل عن 195 ألف نسمة، وشمل هذا التصعيد ارتفاعاً في وتيرة عمليات الاعتداء على المراكز الحيوية المدنية وبشكل خاص المراكز الطبية
ولفتت الشبكة إلى أن ضعف آليات الأمم المتحدة عن إلزام النظام السوري بوقف قصف المشافي والمنشآت المشمولة بالرعاية من جهة، وعجز مجلس الأمن عن التَّحرك بسبب الفيتو الروسي من جهة ثانية، وأخيراً عدم تشكل تحالف دولي مسؤول عن حماية المدنيين والمراكز الطبية والمدينة، ساهم في استمرار النظام السوري وحلفائه في خطته البربرية في البدء بقصف المراكز الطبية.

وكانت قالت الشبكة السورية لحقوق الإنسان في تقرير لها، إن قوات الحلف السوري الروسي استهدفت 24 منشأة طبية في منطقة خفض التصعيد الرابعة في غضون أربعة أسابيع ودعت إلى تشكيل تحالف دولي خارج مجلس الأمن لحماية المشافي.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة