الشبكة السورية: مقتل 86 من الكوادر الطبية والدفاع مدني في النِّصف الأول من عام 2018

06.تموز.2018
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

وثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان، مقتل 86 من الكوادر الطبية، وكوادر الدفاع المدني ومنظمة الهلال الأحمر في سوريا، و165 حادثة اعتداء على منشآتهم العاملة في النِّصف الأول من عام 2018.

سجَّل التقرير مقتل 86 من الكوادر الطبية وكوادر الدفاع المدني وكوادر منظمة الهلال الأحمر منذ بداية عام 2018 على يد الأطراف الرئيسة الفاعلة في سوريا، كان 51 منهم على يد قوات النظام، و13 على يد قوات يُعتقد أنها روسية، و2 على يد كل من تنظيم الدولة وقوات الحماية الشعبية الكردية، و4 على يد قوات التحالف الدولي، و14 على يد جهات أخرى.

وأشار التَّقرير إلى تفاصيل الضحايا في النّصف الأول من عام 2018، حيث قتلت قوات النظام 1 طبيباً، و10 من الممرضين بينهم 4 سيدات، و6 مسعفين، و19 من كوادر الدفاع المدني، و1 من كوادر الهلال الأحمر، و14 من الكوادر الطبية بينهم 1 سيدة. فيما قتلت القوات الروسية 3 أطباء بينهم 1 سيدة، و1 مسعفاً، و8 من كوادر الدفاع المدني، و1 سيدة من الكوادر الطبية.

وذكر التقرير أنَّ تنظيم الدولة قتل 2 طبيباً بينهم 1سيدة. وقتلت وقوات الحماية الشعبية الكردية قتلت 1 صيدلانياً، و1 من كوادر الدفاع المدني. فيما قتلت قوات التحالف الدولي 3 ممرضين بينهم 1 سيدة، و1 مسعفاً. وقتلت جهات أخرى 3 أطباء بينهم 1 سيدة، و1 ممرضاً، و1 مسعفاً، و1 صيدلانية، و7 من كوادر الدفاع المدني، و1 من الكوادر الطبية.

كما وثَّق التَّقرير 165 حادثة اعتداء على مراكز حيوية طبية ومراكز للدفاع المدني ومنظمة الهلال الأحمر في النِّصف الأول من عام 2018، كانت 91 منها على يد قوات الأسد، بينها 55 على منشآت طبية، و3 على سيارات إسعاف، و28 على مراكز للدفاع المدني، و5 على مراكز للهلال الأحمر.

وبحسب التقرير فقد ارتكبت القوات الروسية 51 حادثة اعتداء في النِّصف الأول من 2018، كانت 23 منها على منشآت طبية، و12 على سيارات إسعاف، و16 على مراكز للدفاع المدني. فيما ارتكبت كل من قوات الحماية الشعبية الكردية وقوات التحالف الدولي حادثتي اعتداء على منشآت طبية. وارتكبت جهات أخرى 19 حادثة اعتداء، 9 منها على منشآت طبية، و3 على سيارات إسعاف، و3 على مراكز للدفاع المدني، و4 على مراكز للهلال الأحمر.

واستعرض التقرير حصيلة حزيران، حيث وثَّق مقتل 13 من الكوادر الطبية وكوادر الدفاع المدني، حيث قتلت قوات النظام 1 ممرضاً، و1 مسعفاً، و4 من كوادر الدفاع المدني، و4 من الكوادر الطبية. فيما قتلت القوات الروسية 1 من كوادر الدفاع المدني، وقتلت قوات الحماية الشعبية الكردية 1 صيدلانياً. فيما قتلت جهات أخرى في حزيران 1 طبيباً و2 من كوادر الدفاع المدني.

وسجَّل التَّقرير 17 حادث اعتداء في حزيران على مراكز حيوية طبية ومراكز للدفاع المدني ومنظمة الهلال الأحمر، كان 14 منها على يد قوات النظام، 9 منها على منشآت طبية، و5 على مراكز للدفاع المدني. فيما ارتكبت القوات الروسية حادثة اعتداء واحدة على مركز للدفاع المدني. وارتكبت جهات أخرى حادثتي اعتداء أحدهما على مركز للدفاع المدني والأخرى على مركز للهلال الأحمر.

وأوضح التَّقرير أنَّ الهجمات الواردة فيه تُشكِّل خرقاً لقرار مجلس الأمن رقم 2286 القاضي بوقف الانتهاكات والتَّجاوزات التي ترتكب في النِّزاعات المسلحة ضدَّ العاملين في المجال الطبي والعاملين في تقديم المساعدة الإنسانية، الذين يزاولون حصرياً مهامَ طبية، وضدَّ وسائل نقلهم ومعداتهم، وكذلك ضد المستشفيات وسائر المرافق الطبية الأخرى.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة