الطائرات الروسية تقصف مدن وبلدات ديرالزور وترتكب المجازر بحق المدنيين

20.تشرين2.2015

متعلقات

شنت الطائرات الروسية منذ صباح اليوم عشرات الغارات على مدن وبلدات يسيطر عليها عناصر تنظيم الدولة في مدينة ديرالزور وريفها، إلا أن الغارات لم تستهدف عناصر التنظيم بل استهدفت المدنيين بشكل رئيسي وتسببت بارتقاء عشرات الشهداء وسقوط عدد كبير من الجرحى.

وأفادت عدة مصادر أن الطائرات ارتكبت مجزرة مروعة جدا بحق المدنيين في بلدة الزباري التابعة لناحية الميادين، إثر استهداف تجمع لهم في البلدة، وتتحدث المعلومات الأولية عن ارتقاء 20 شهيد على الأقل، بالإضافة لسقوط عشرات الجرحى، علما أن المعلومات والأخبار الواردة من المنطقة شحيحة نظرا لعدم توفر الإنترنت.

كما وسقط العديد من الشهداء والجرحى نتيجة قيام الطائرات بقصف مدن البوكمال والقورية والعشارة وبلدتي البوليل ومراط أدت لسقوط العديد من الشهداء والجرحى في صفوف المدنيين.

وتعرضت مدن وبلدات التبني والخريطة و العشارة و بقرص وموحسن والبوعمر والمريعية وحطلة جواني وبلدة الكسرة لغارات جوية عنيفة مماثلة، أدت لدمار كبير في المناطق المستهدفة، فيما لم ترد معلومات عن حدوث أضرار بشرية في تلك المناطق.

وللعلم فإن تنظيم الدولة شن صباح اليوم هجوم عنيف على مطار ديرالزور العسكري، وردت عليه الطائرات الروسية بقصف محيط المطار وحي الصناعة بعدة غارات.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: محمد الحوراني

الأكثر قراءة