الطيران الحربي يرتكب مجزرة بحق المدنيين على مدخل مدينة ديرالزور

14.تموز.2017
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

ارتكبت طائرات حربية تابعة لنظام الأسد وحلفاءه مجزرة بحق المدنيين في بلدة الصالحية بريف ديرالزور، وراح ضحيتها العديد من الشهداء والجرحى.

فقد ذكر ناشطون أن سبعة أشخاص استشهدوا ظهر اليوم وأصيب آخرون بجروح جراء قيام الطائرات الحربية باستهداف حصادة زراعية في بلدة الصالحية الواقعة على المدخل الشمالي لمدينة دير الزور.

وكان الطيران الحربي قد شن يوم أمس غارات جوية على أحياء الحميدية والجبيلة و الحويقة والصناعة والعرفي وكنامات والعمال وحويجة صكر ومنطقة المعامل بمدينة ديرالزور أدت لسقوط شهيد وعدد من الجرحى في صفوف المدنيين، كما أغارت الطائرات على محيط منطقة المقابر وأيضا بلدة البوعمرو وجبل ثردة وقرية الجفرة.

والجدير بالذكر أن المدنيين في مدينة ديرالزور وريفها يعانون من قصف طائرات التحالف الدولي وإجرام تنظيم الدولة ونظام الأسد وحليفه الروسي في آن واحد، حيث يفرض تنظيم الدولة حصارا خانقا على أحياء مدينة ديرالزور الخاضعة لسيطرة نظام الأسد، ويعاني المدنيين بشكل رئيسي من تبعات الحصار، إذ أن المساعدات تصل لقوات الأسد عن طريق طائرات اليوشن، وتقوم بحرمان المدنيين من غالبيتها.

وفي المقابل تتعرض منازل المدنيين في الأحياء والمدن والبلدات الخاضعة لسيطرة تنظيم الدولة لقصف جوي ومدفعي وصاروخي بين الحين والآخر بحجة مكافحة ومحاربة التنظيم، إلا أن الاستهداف يكون مركز على منازل المدنيين وتجمعاتهم.

وتتعرض المدن والقرى الخاضعة لسيطرة تنظيم الدولة في ريف ديرالزور الشرقي خصوصا من قصف عنيف متواصل من طائرات التحالف الدولي.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة