الطيران الروسي يستهدف فريق لـ "الخوذ البيضاء" بمعرة حرمة ويوقع شهيد من متطوعيها

14.آب.2019

استشهد عنصر في الدفاع المدني "الخوذ البيضاء" اليوم الأربعاء، بقصف جوي روسي استهدف فريق الدفاع قرب قرية معرة حرمة بريف إدلب الجنوبي، كما استشهد مدنيان بقصف جوي مماثل في مدايا وأطراف كفرنبل.

وقال نشطاء إن الطيران الحربي الروسي استهدف فريق الدفاع المدني، خلال محاولة وصوله لموقع قصف سابق قرب قرية معرة حرمة بريف إدلب الجنوبي، خلف الاستهداف استشهاد عنصر من الدفاع، ووقوع جرحى وأضرار بآلياته.

كما استهدف الطيران الحربي الروسي والتابع للنظام أطراف قرية مدايا، خلفت شهيد مدني، وتعرضت أطراف مدينة كفرنبل لقصف جوي خلف شهيد وعدة جرحى، في وقت طال القصف مدينة كفرنبل وأطراف كفرسجنة وخان شيخون ومعرة حرمة وحيش وبلدات أخرى.

وكان استشهد ثلاثة أطفال وجرح آخرون ليلاً، يقصف جوي للطيران الحربي الروسي على قرية الصالحية بريف إدلب الجنوبي.

وقال نشطاء إن القصف الجوي طال منزل سكني يأوي عائلة نازحة من قرية لطمين بريف حماة، ما ادى لاستشهاد ثلاثة أطفال أشقاء وإصابة والدهم بجروح، عملت فرق الدفاع المدني على الوصول إليهم وانتشالهم من تحت الأنقاض.

وشهدت بلدات ريف إدلب الجنوبي وبلدات ريف حماة قصف جوي ومدفعي وصاروخي عنيف خلال ساعات الليل، في وقت تتواصل الغارات الجوية على مدن وبلدات المنطقة، في ظل تواصل الاشتباكات بين الفصائل والنظام وحلفائه على جبهات ريف إدلب.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة