العدو الروسي يرتكب 5 مجازر اليوم وحتى الآن ليُغرق سوريا بمزيد من الدماء (صور +18)

04.كانون1.2015

أفرغت طائرات العدو الروسي كامل حقدها على الأسواق و المباني السكنية للمدنيين في مختلف المناطق السورية ، محوّلة يوم الجمعة ، إلى يوم دموي ، ملئ القلوب حرقت على الشهداء الذين تجاوز عددهم حتى اللحظة 50 شهيداً و قارب الـ 200 جريح ، جراء العدد الكبير للصواريخ التي ألقتها طائرات العدو، خلال فترة زمنية قصيرة و بنفس التوقيت تقريباً .

ففي جسرين ألقت طائرات العدو الروسي أربعة صواريخ فراغية استهدفت سوقاً شعبياً ، ماتسبب بوقوع مجزرة مروعة راح ضحيتها 11 شهيداً تحولت أجسادهم لأشلاء في حين بلغ عدد الجرحى أكثر من خمسين تغص بها النقاط الطبية في المنطقة ، إضافة لدمار كبير في المباني السكنية والمحلات التجارية.

وفي بلدة كفربطنا القريبة شن الطيران الروسي غارات جوية بالصواريخ استهدفت الساحة الرئيسية في البلدة ماأسفر عن سقوط خمسة عشر شهيداً وعشرات الجرحى ، وعاد الطيران الحاقد لتنفيذ غارات إضافية مع وجود المسعفين .

وارتقى ثلاثة عشر شهيداً كحصيلة أولية وسقط عدد من الجرحى بينهم أطفال ونساء جراء استهداف الطيران الحربي للمباني السكنية في مدينة تلبيسة بريف حمص الشمالي.

وأصيبت طفلة من مدينة ‫‏دوما إصابة مميتة ، نتيجة صاروخ عنقودي من طيران العدو الروسي ، استهدف محيط منزلها ، وتعاني الطفلة من إصابة دماغية وهي الآن تحت المراقبة في العناية المشددة .

و في ريف حلب سقطط 3 شهداء وتدمير 3 صهاريج محملة بالمحروقات جراء غارة جوية من الطيران الروسي بأكثر من 15 صاروخ على الطريق بين بلدتي مسقان وكفرناصح، وعند وصول سيارات الإسعاف والإنقاذ قامت الطائرات بقصف المنطقة أيضا ليسقط عدد من الجرحى في صفوف عناصر الدفاع المدني.

وفي درعا ارتقى 4 أطفال وسقوط عدد من الجرحى في مدينة الحارة جراء قصف جوي ومدفعي عنيف على أحياء المدينة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة