العراق ينفي توغل قواته داخل الأراضي السورية وسيطرتها على 25 مخفرا

14.تشرين2.2018
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

متعلقات

نفت وزارة الدفاع العراقية، الأربعاء، صحة أنباء عن توغل قوات من الجيش العراقي داخل الأراضي السورية وسيطرتها على 25 مخفرا.

وقال مركز الإعلام الأمني (التابع للوزارة)، في بيان، "ننفي ما تداولته بعض وسائل الإعلام عن قيام قوات خاصة وقوات من الجيش العراقي، بالسيطرة على 25 مخفرا تابعًا للجيش السوري سابقا، ولقوات سوريا الديمقراطية لاحقا، والممتد من منطقة هجين إلى مدينة دير الزور، على الحدود العراقية السورية".

ونقلت وسائل إعلام محلية، عن مصدر أمني لم تسمه، إن الجيش العراقي توغل داخل سوريا، وسيطر على 25 مخفرا، بعد انسحاب قوات "سوريا الديمقراطية" من المنطقة، وذلك خشية سيطرة تنظيم الدولة على تلك المواقع.

وأضافت وزارة الدفاع العراقية، "نؤكد أن قواتنا الأمنية تسيطر على الحدود مع جميع دول الجوار، وقادرة على صد أي حالة تسلل"، بحسب وكالة الأناضول.

وحقق تنظيم الدولة تقدما مفاجئا على حساب قوات سوريا الديمقراطية قبل أسابيع بعدما استغل سوء الأحوال الجوية والعاصفة الغبارية التي ضربت ريف ديرالزور الشرقي، قرب الحدود مع العراق، حيث شن هجمات مباغتة على معاقل "قسد".

ودفع هذا التطور الحكومة العراقية إلى تعزيز قواتها على الحدود مع سوريا؛ خشية شن مسلحي تنظيم الدولة، هجوما عبر الحدود.

وشن العراق غارات جوية متكررة، منذ 2017، على مواقع لتنظيم الدولة، داخل سوريا قرب حدوده، في مسعى تقول بغداد إنه يستهدف إحباط أية هجمات محتملة عبر الحدود.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة