منتقدين إهماله

اللاجئون في مخيمات عرسال يوجهون رسالة للائتلاف الوطني لقوى الثورة للاطلاع على معاناتهم

22.أيلول.2017

وجه اللاجئون السوريون في لبنان وخصوصا مخيمات عرسال، رسالة للائتلاف الوطني السوري، يطالبون فيها بضرورة الاهتمام بحال اللاجئين السوريين في مخيمات عرسال وما يتعرضون لهم من عمليات تضييق يومية، بحسب رسالة حصلت "شام" على نسخة منها.

وجاء في نص الرسالة "إلى الائتلاف الوطني لقوى الثورة وجميع قوى المعارضة نحيطكم علما بأنكم لا تهتمون لما يحدث للاجئين السوريين في لبنان عامة وعرسال خاصة فنحن ومنذ شهر نعاني من حصار خانق في عرسال فمن مداهمات واعتقالات عشوائية إلى مصادرة للدراجات النارية والسيارات التي تخص اللاجئين ولم يصدر عنكم بيان واحد يندد بهذه الأعمال الوحشية"

وأضافت الرسالة "إننا بدورنا سنصعد على الإعلام باتجاه الائتلاف والمعارضة التي تدعي تمثيلنا إن لم تنظر إلى قضية مليوني لاجئ سوري متواجد في لبنان ومنهم (100ألف ) في عرسال يعانون من مختلف وسائل التعذيب والاضطهاد".

وتابعت الرسالة "وإننا نعتذر من بعض الأشخاص في المعارضة لأنهم كانوا بكل لحظة عشناها وهم قلة للأسف، ونشكر بدورنا المنظمات الدولية التي أكدت أن اللاجئين السوريين في عرسال يضطهدون ويعذبون من قبل الأجهزة الأمنية والجيش اللبناني وعلى رأسهم (منظمة هيومن رايتس ووتش )".

وأكدت الرسالة أن مندوب الائتلاف في لبنان لم يزور عرسال أبدا، داعياً لاتخاذ التدابير اللازمة لحماية اللاجئين في لبنان وعرسال خاصة لأنهم لم يعد يحتملون ظلمهم وظلمكم، مطالبين بمنطقة آمنة في القلمون الغربي للعودة إليها وتحت حماية دولية.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة