المتحدث باسم الحكومة الألمانية: ميركل تؤمن بضرورة تسخير كل الإمكانات لإنهاء معاناة الناس المستمرة في سوريا

27.تشرين1.2018
ميركل
ميركل

متعلقات

قال المتحدث باسم الحكومة الألمانية ستيفن سيبرت، إن المستشارة أنجيلا ميركل تؤمن بضرورة تسخير كل الإمكانات لإنهاء معاناة الناس المستمرة في سوريا منذ سبع سنوات ونصف السنة.

جاء ذلك في تغريدات نشرها على موقع "تويتر" قبيل وصول ميركل إسطنبول اليوم السبت.

وقال إن ميركل ستبحث مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، والروسي فلاديمير بوتين، والتركي رجب طيب أردوغان في إسطنبول، "الحرب الأهلية الرهيبة" بسوريا.

وشدد على وجوب استخدام جميع قنوات الحوار مع الجهات الفاعلة الرئيسية بخصوص الأزمة في سوريا.

ولفت إلى أن إحدى الجهات الفاعلة هي روسيا حليفة للأسد، والثانية تركيا باعتبارها مجاورة لسوريا.

وتطرق إلى اتفاق "سوتشي" بين أنقرة وموسكو، مشيرا إلى أنه خطوة أولى لتجنيب إدلب هجوما عسكريا كبيرا، وكارثة إنسانية.

وأضاف: "السؤال المطروح الآن هو كيف يمكن تحقيق وقف إطلاق نار دائم في إدلب وتوفير الأمن باستمرار للناس فيها؟".

وأشار إلى أن مرحلة ما بعد انتهاء الصراع في سوريا ستكون موضوعا آخر للقمة الرباعية بإسطنبول.

وتابع: "بدء عملية سياسية في إطار الأمم المتحدة أمر مهم بالنسبة إلى الحكومة الألمانية. عملية تضمن السلام.. نحن نريد للجنة الدستورية أن تتمكن من مباشرة عملها، وأن يكون لدى السوريين وجهات نظر حول انتخابات حرة في يوم ما".

وتستضيف إسطنبول اليوم القمة الرباعية بمشاركة رؤساء كل من تركيا وروسيا وفرنسا، والمستشارة الألمانية.

ومن المتوقع أن تناقش القمة المرتقبة اتخاذ خطوات لازمة وإعلان "خارطة طريق" نحو التسوية السياسية في سوريا، إلى جانب تشكيل لجنة صياغة الدستور.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة