النظام السوري يدين "بأشد العبارات" مقتل سليماني

03.كانون2.2020

أدان النظام السوري الأسدي المجرم مقتل قاسم سليماني ووصفها بالعدوان الإجرامي الأمريكي والغادر.

وأصدرت خارجية النظام الأسدي بينا أدانت فيه بأشد العبارات ما أسمته العدوان الإجرامي الأمريكي الغادر الذي أدى لمقتل قاسم سليماني قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني وأبو مهدي المهندس نائب رئيس الحشد الشعبي العراقي وعدد من كوادر الحشد.

وشدد البيان أن ما وصفته بالعدوان يرقى الى أساليب العصابات الاجرامية، وحملت أمريكا المسؤولية عن حالة عدم الاستقرار التي يشهدها العراق، وذلك في سياق سياستها الرامية الى خلق التوترات وتأجيج الصراعات في دول المنطقة، حسب البيان.

وقالت الخارجية أن مقتل سليماني لن يؤدي إلا إلى المزيد من الإصرار والعزيمة على الاستمرار في في مقاومة أي تدخل أمريكي في شؤون دول المنطقة والدفاع عن مصالحها الوطنية.

هذا وولقي الإرهابي "قاسم سليماني"، قائد فيلق القدس الإيراني، و "أبو مهدي المهندس" القيادي بالحشد الشعبي العراقي، مصرعهما في ضربة جوية أمريكية استهدفت سيارتهما على طريق مطار بغداد فجر اليوم الجمعة.

وأكد الحشد الشعبي عبر "تويتر" نبأ "مقتل نائب رئيس هيئة الحشد الحاج أبو مهدي المهندس، وقائد فيلق القدس قاسم سليماني بغارة أمريكية استهدفت سيارتهم على طريق مطار بغداد الدولي"، واتهم أحمد الأسدي المتحدث باسم قوات الحشد الشعبي أمريكا وإسرائيل بالوقوف وراء مقتل المهندس وسليماني.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة