الهلال الأحمر التركي يبدأ لم شمل منقذ السيدة التركية بعائلته المقيمة بسوريا

27.كانون2.2020

شرع الهلال الأحمر التركي بالعمل على لم شمل السوري "محمود" بعائلته المتواجدة في سوريا عرفاناً بشجاعته التي أنقذت سيدة تركية وزوجها من تحت الأنقاض إثر الزلزال المدمر الذي شهدته ولاية إلازيغ، شرقي البلاد.

وقال مسؤول الخدمات الاجتماعية في المنظمة "إيمره أولمز"، بحسب ما ترجمه موقع “الجسر ترك”، إن أكبر مطالب الشاب السوري تمثل بالتقائه مجدداً بوالدته وأشقائه المقيمين في سوريا حتى الآن، مشيراً إلى أنهم حصلوا منه على المعلومات اللازمة لتحقيق ذلك عبر برنامج “إعادة تأسيس الروابط العائلية”.

وأضاف قائلاً: “بدأنا بالإجراءات اللازمة، ونأمل أن نبلغ محمود بالخبر المفرح في أقرب وقت”، في وقت أعرب الشاب السوري عن سعادة كبيرة، مشيراً إلى أن أمل لقاء عائلته مجدداً أثار بداخله حماساً لا يوصف.

بدورها أعربت التركية “دوردانة أيدن” عن رغبتها أيضاً بلقاء عائلة الشاب، وأضافت: “أود أن أستضيف العائلة التي أنشأت مثل هذا الابن الجميل”.

وكان قد تصدر وسم “السوري محمود” عبر موقع “تويتر” قائمة أكثر الوسوم انتشاراً في تركيا، على خلفية تداول مقطع مصور للتركية “دوردانة”، أعربت خلاله عن امتنانها لجهوده وشجاعته التي ساهمت بإنقاذها من بين الأنقاض.

ووجه آلاف المغردين الأتراك رسائل الشكر والامتنان للشاب السوري، كما طالب بعضهم بمنحه الجنسية التركية عرفاناً بشجاعته، ورتبت وكالة “الأناضول” لقاءً حاراً جمع السوري محمود بالتركية دوردانة، التي وصفته وزوجها بالبطل، وأكدا على أنه أظهر بطولة غير عادية مكّنتهما من النجاة بعد أن فقدا الأمل من إنقاذهما.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة