الهلال الأحمر التركي يدين هجوم أسفر عن استشهاد أحد كوادره بريف حلب

14.أيلول.2020

نعت منظمة الهلال الأحمر التركي، استشهاد أحد كوادرها اليوم الاثنين، 14 أيلول/ سبتمبر، وذلك بهجوم نفذه مجهولون بواسطة إطلاق النار المباشر على سيارة تقل عاملين بالمجال الطبي والإغاثي شرقي حلب.

وقالت المنظمة عبر تغريدة على حسابها الرسمي في "تويتر"، إن الهجوم المسلح استهدف سيارة تابعة للهلال الأحمر التركي الأمر الذي نتج عنه استشهاد عنصر وإصابة آخر من كوادر المنظمة.

وأعربت عن إدانة هذا الهجوم وأشارت إلى أنّ السيارة تحمل شعار الهلال الأحمر المميز، وفقاً لما ورد في تغريدة المنظمة تعليقاً منها على الحادثة.

وكان أشار ناشطون إلى أنّ سيارة تابعة لمنظمة الآفاد والهلال الأحمر التركيين تعرضت لإطلاق نار من قبل مسلحين مجهولين في منطقة تل بطال شرقي حلب، خلفت استشهاد أحد كوادر المنظمتين وجرح اثنين آخرين.

فيما تناقلت مصادر إعلامية محلية صورة تظهر أثار إطلاق النار على السيارة الخاصة بالعاملين في المجالين الطبي والإغاثي.

ولم يسبق أن تعرضت الكوادر الطبية والإغاثية التركية العاملة في الشمال السوري المحرر لهجمات مسلحة في ريف حلب الشرقي، فيما لم يكشف عن الجهة المنفذة للهجوم ودوافع تنفيذها للعملية التي أودت بحياة عامل إنساني وجرح آخرين.

وينشط عمل المنظمات الإنسانية التركية منها الهلال الأحمر والإغاثة الإنسانية والآفاد وعدة جمعيات أخرى بمناطق شمال غرب سوريا، لإغاثة ملايين المدنيين السوريين المهجرين، حيث تنفذ تلك المنظمات مشاريع بشكل متواصل وتلعب دوراً بارزاً في تخفيف النزوح والمعاناة عن المدنيين هناك.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة