انتقام الجبناء… غارات جوية على سراقب أوقعت شهداء وجرحى

22.أيار.2019

شن طيران الأسد الحربي غارات جوية عنيفة استهدفت المدنيين في مدينة سراقب شرقي مدينة ادلب خلفت سقوط عدد من الشهداء والجرحى في صفوف المدنيين.

وقال مراسل شبكة شام أن الغارات الجوية على مدينة سراقب أوقعت 4 شهداء وعدد من الجرحى في صفوف المدنيين بينهم حالات خطيرة ما قدر يرفع أعداد الشهداء، وعملت فرق الإنقاذ في الدفاع المدني على نقل الشهداء والجرحى إلى المشافي الميدانية.

كما استشهد مدنيان في بلدة معرة حرمة وشهيد أخر في مدينة جسرالشغور وسقوط عشرات الجرحى بينهم عناصر من الدفاع المدني السوري، جراء قصف جوي لطيران النظام الحربي.

وكان طيران النظام الحربي قد ارتكب ليلاً مجزرة مروعة بحق المدنيين باستهداف ساحة المسجد الكبير وسط مدينة معرة النعمان، خلفت تسعة شهداء وعشرات الجرحى بين المدنيين، في وقت تتواصل فيه عمليات القصف بشكل عنيف على بلدات ريف حماة.

وبعد الخسائر الكبيرة التي منيت بها قوات الأسد خلال المعارك الدائرة في كفرنبودة وسهل الغاب بريف حماة الغربي، عملت على الإنتقام من المدنيين عبر استهداف منازلهم ومدن وقراهم البعيدة عن مناطق الاشتباكات وهذا هو انتقام الجبناء.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة