انهاء أماكن العلاج الأخيرة.. مشفى كفر حمرة خارج الخدمة بقصف العدو الروسي واستشهاد اثنين من كوادره

12.آب.2016

استهدف طيران العدوان الروسي صباح اليوم، مشفى الأطفال والنسائية في مدينة كفرحمرة بريف حلب الشمالي، موقعاً شهداء من الكوادر الطبية، ودمار كبير في المشفى أخرجه عن الخدمة بشكل كامل.


وقال ناشطون في حلب إن الطيران الحربي الروسي استهدف بعدة صواريخ مشفى الأطفال والنسائية في مدينة كفرحمرة، ، أصابت المبنى بشكل مباشر، ما تسبب بدمار كبير في المبنى، وتضرر غرف المشفى والمعدات الطبية والأدوية الموجودة في المشفى، إضافة لاستشهاد اثنين من العاملين في المشفى بينهم المسعف نزار اسماعيل.


ودأب طيران العدوان الروسي وطيران الأسد منذ أشهر على استهداف المنشآت الحيوية في المناطق المحررة، وعلى رأسها المشافي، حيث تسبب بدمار العشرات من المشافي والنقاط الطبية، وإخراجها عن الخدمة بشكل كامل.


تجدر الإشارة إلى أن بيانات عدة صدرت عن المنظمات الطبية المعنية تطالب الأمم المتحدة والدول الغربية للضغط على العدو الروسي لوقف قصف المشافي الطبية والمرافق الحيوية، دون تمكنها من تحقيق أي تقدم في هذا المجال، وسط استمرار القصف لتدمير كل ماهو حيوي وخدمي للمدنيين في المناطق المحررة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة