ايران تهدد بتعطيل المفاوضات السورية رداً على العزلة السياسية

07.كانون2.2016

قالت ايران أن قطع العلاقات الدبلوماسية معها قد يؤثر في سير العملية السياسية بشأن سوريا ،ولكن في الوقت ذاته واصلت مناورتها بالحديث عن تمسكها بالحل السياسي ملقية باللائمة على السعودية ، التي رأت فيها أنها مخطئة بقرار القطع ، الذي ضم البحرين و قطر و تخفيض و ادانة من عدة دول عربي، مما جعلها في عزلة من محيطها الجغرافية اللهم العراق التي تملك فيها مفاتيح الحكم..

قال حسين أمير عبداللهيان مساعد وزير الخارجية الإيراني، في تصريح نقلته وكالة الأنباء الرسمية يوم أمس ، إن قرار السعودية قطع علاقاتها الدبلوماسية مع إيران، سيؤثر على المفاوضات السورية.

ووصف عبداللهيان القرار السعودي بأنه "غير مدروس وخاطئ"، قائلا: "هذا القرار سيؤثر على مفاوضات فيينا ونيويورك، إلا أن طهران متمسكة بهذه المفاوضات"، وفق ما نقلته وكالة أنباء "إرنا" الإيرانية.

وأضاف: "سنسعى ومن خلال التشاور مع مسؤولي الأمم المتحدة والحكومة السورية إلى استمرار تقديم المساعدات الشاملة، ونأمل أن تتعظ السعودية من تجارب التاريخ".


ويبدو ان الرد الايراني قد حدد مساره و انعكاساته كما جرت العادة ، وستكون سوريا المسرح له ، وفق اتخاذ اساليب رد ميدانية تتمثل بقصف ، قتل المزيد من المواطنين.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة