باصات التهجير تستعد لنقل الرافضين للتسوية من درعا البلد إلى الشمال السوري

15.تموز.2018
صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

متعلقات

يستعد الرافضين للتسوية في أحياء درعا البلد والسد والمخيم بالمنقطة المحررة من مدينة درعا لركوب باصات التهجير إلى محافظة ادلب برفقة عائلاتهم.

وأكد ناشطون وصول الباصات قبل حوالي نصف ساعة إلى جمرك درعا القديم الذي سيتم الإنطلاق منه إلى ادلب، مؤكدين أن الراغبين بالخروج عددهم قليل جدا لا يتجاوز ال200 شخص مع عوائلهم.

ونوه مصدر خاص لشبكة شام أن الرافضين للتسوية بإمكانهم اصطحاب أمتعتهم واشيائهم الشخصية بالإضافة للسلاح الفردي و3 مخازن رصاص فقط لا غير، حيث سيتم تفتيش الأغراض والتأكد من عدم وجود شيء مخالف لم تم الإتفاق عليه.


وكان الثوار والروس قد اتفقوا على 6 نقاط رئيسية فقط، تتضمن تسليم السلاح ودخول مؤسسات نظام الأسد ورفع علمها وتسوية أوضاع المنشقين والمتخلفين عن الجيش، وانسحاب قوات الأسد من المناطق السكنية يليها انتشار قوات عسكرية روسية وأخيرا التهجير للرافضين عقد تسويات.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة