باقري يدعو من دمشق لانسحاب القوات الأجنبية "غير الشرعية" من سوريا

18.آذار.2019

دعا رئيس الأركان الإيراني محمد باقري القوات الأجنبية، التي وصفها بـ"غير الشرعية"، إلى مغادرة الأراضي السورية فورا، وذلك خلال زيارته إلى دمشق للمشاركة في اجتماع عسكري ثلاثي بين إيران وسوريا والعراق.

وقال باقري إن "القوات المتواجدة في سوريا من دون التنسيق مع الحكومة في هذا البلد ستنسحب عاجلا أم آجلا"، مؤكدا على ضرورة انسحاب القوات الأجنبية من منطقة شرق الفرات، في إشارة إلى القوات الأمريكية التي تقود التحالف الدولي ضد تنظيم "داعش".

وأضاف باقري: "مثلما يأتي التواجد الإيراني بدعوة رسمية من الحكومة السورية، فإن تواجد قوات سائر الدول يجب أيضا ان يكون من خلال التنسيق والإذن من الحكومة السورية، وعلى هذه القوات مغادرة هذه المناطق على وجه السرعة"، وفقا لما نقلته وكالة أنباء "تسنيم" الإيرانية.

وأوضح باقري أن "التواجد في الجبهات واللقاء مع المقاتلين، ولا سيما في منطقة شرق الفرات والغوطة الشرقية، هي من برامج زيارته إلى سوريا"، مضيفا أنه سيشارك في اجتماع ثلاثي لإيران وسوريا والعراق، وسيعقد لقاءات منفصلة مع القادة العسكريين السوريين والعراقيين، وسيجري محادثات بشأن مجالات التعاون بين القوات المسلحة الإيرانية والسورية والعراقية.

وكانت رجحت مصادر سياسية متابعة، أن تكون زيارة رئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الإيرانية اللواء محمد باقري، على رأس وفد عسكري لدمشق، بتصريحات لـ«الشرق الأوسط، هدفها بحث تأمين طريق طهران - دمشق للنقل البري، وتأمين الحدود السورية - العراقية، وفتح معبري القائم والوليد عليها.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة