بالصور ... عملية تبادل للأسرى بين جيش الفتح وقوات الأسد في الفوعة بإدلب

26.كانون2.2016

أجرى جيش الفتح الأمس عملية تبادل أسرى مع قوات الأسد والمسؤولين في بلدتي كفريا والفوعة المحاصرتين بعد توصل الطرفين لاتفاق تام لتنفيذ عملية التبادل.

وقال مصدر خاص لشبكة شام إن عملية التبادل للأسرى تشمل تبادل 35 أسيراً لجيش الفتح محتجزين داخل بلدة الفوعة بينهم مدنيين وعسكريين بالإضافة لسبع جثامين لشهداء قضوا خلال الاشتباكات على أطراف الفوعة قامت قوات الأسد بسحبهم ومنهم من قضى تحت التعذيب في سجون بلدة الفوعة، مقابل الإفراج عن 29 أسير من بلدى الفوعة محتجزين لدى جيش الفتح.

وأضاف أن أولى بنود الاتفاق تم تنفيذه منتصف الليلة الماضية بعد إطلاق جيش الفتح 11 أسيراً من أهالي كفريا والفوعة في حين أطلقت قوات الأسد 16 مدنياً من أهالي الريف الإدلبي المحتجزين لديها.

وأشار إلى أن جيش الفتح أوقف عملية التبادل بعد خروج أول دفعة من الأسرى بعد أن أنكرت قوات الأسد في الفوعة وجود ثلاثة من المدنيين المحتجزين لديها، علما أن الأسرى الذين خرجوا من سجون الفوعة في اول دفعة أكدوا وجودهم.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: زين العمر

الأكثر قراءة