بان كي مون إلى جانب وفد الأسد في الأمم المتحدة مبتسماً .. ولاقلق يعتريه !؟

02.أيلول.2015

التقى الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون مع رئيس مجلس شعب الأسد محمد جهاد على هامش أعمال المؤتمر العالمي الرابع لرؤساء البرلمانات بمقر الأمم المتحدة في نيويورك ، دون أن يعبر أي قلق خلال هذا اللقاء اللهم من تجاوزات "الجماعات الإرهابية".

الصورة التي تجمع بان و اللحام و موفد الأسد إلى الأمم المتحدة بشار الجعفري ، تدل على إرتياح الجميع من حالة القتل المستمرة و المتتابعة في سوريا على النظام و رجالاته .

ووفق الوكالات التي نقلت الخبر فقد أعرب بان عن أمله بأن يتم التوصل إلى حل سياسي ينهي الأزمة التي تعيشها منذ أكثر من أربع سنوات.

من جانبه أكد اللحام ضرورة تكاتف الجهود الدولية وفق قرارات مجلس الأمن من أجل الوقوف في وجه "الإرهاب" ووقف تمدده وانتشاره لأنه يمثل تهديدا لمستقبل شعوب العالم أجمع.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة