بدأت الصورة تتوضح .. عشرات الجثث تملأ ريف حلب الجنوبي بعد ضرب “الفتح والحر” (صور)

04.حزيران.2016

لم يكن الهجوم الذي شنته فصائل الجيش الحر وجيش الفتح على معاقل قوات الأسد في محيط بلدة خان طومان بريف حلب الجنوبي عادياً، حيث أوقع الهجوم العشرات من القتلى في صفوف عناصر الأسد والميليشيات الموالية له، كما وأوقع مئات الجرحى والمصابين.

ونشرت حسابات فصائل عدة صورا عديدة لجثث القتلى الذين سقطوا خلال الاشتباكات، حيث أوضحت الصور عشرات الجثث ملقاة في الطرقات دون أن يتمكن نظام الأسد من سحبها نظرا للهجوم القوي والتقدم السريع الذي حققه الثوار أمس الجمعة.

ولعل ما زاد حصيلة أعداد القتلى والجرحى هو العمليتان الاستشهاديتان اللتان نفذتهما جبهة النصرة في قرية خلصة، بالإضافة للقتلى الذين سقطوا جراء القصف الذي دك الثوار فيه معاقل قوات الأسد في القرى المحتلة بعشرات قذائف الهاون والمدفعية والصواريخ.

وربما يعود سبب التقدم السريع الذي حققه الثوار يوم أمس يعود لجانب المباغتة وعنصر المفاجئة، واللذان أديا لانسحاب سريع لقوات الأسد من عدة نقاط وحواجز.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة