طباعة

بعد أربع وعشرين ساعة شهداء ما زالوا تحت الأنقاض في كفرخاشر بريف حلب الشمالي

10.شباط.2016

يوم جديد من القصف الممنهج للطيران الروسي يستهدف بلدات ريف حلب الشمالي وسط استمرار معاناة الأهالي وازدياد حركة النزوح في المنطقة باتجاه الحدود السورية التركية.

وقال ناشطون إن الطيران الروسي ارتكب بالأمس مجزرة مروعة في بلدة كفرخاشر بريف حلب الشمالي بعد استهداف عدة أبنية بصواريخ شديدة الإنفجار حولتها لركام فوق روؤس ساكنيها .

وأضاف المصدر أن ستة مدنيين في عداد الشهداء ما زالوا تحت الأنقاض منذ يوم الأمس تعجز فرق الإنقاذ والأهالي عن انتشالهم نتيجة ضعف الإمكانيات الموجودة في المنطقة ونتيجة استمرار القصف الجوي على المنطقة.

وتجدر الإشارة الى أن بلدة كفرخاشر وعدة بلدات مجاورة شهدت بالأمس قصف روسي مركز أجبر عشرات الألاف من المدنين لنزوح من جديد باتجاه الحدود السورية التركية .

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير