بعد الجوع.. السحايا يفتك بأطفال مضايا ومطالب ملحة لإخراج حالات دخلت مرحلة حرجة قبل فوات الآوان

30.آب.2016

أعلنت الهيئة الطبية في مضايا وبقين بريف دمشق الغربي، أن البلدتين دخلتا في مرحة حرجة من الناحية الطبية، بعد ظهور عدة حالات يشتبه بأنها أمراض التهاب السحايا الفيروسي، حيث انتشر بشكل واسع عن الأطفال، وسط انعدام التحاليل الطبية والدواء اللازم للعلاج.


وجاء الانتشار السريع للمرض تزامناً مع ازدياد حلالات الإغماء، بسبب سوء التغذية والنقص الكبير بالعناصر الغذائية الضرورية التي يحتاجها الجسم، والتي تمنع دخولها قوات الأسد وحزب الله وتفرض حصاراً خانقاً على البلدتين، الأمر الذي انعكس على مناعة الجسم بشكل سلبي.


وطالبت الهيئة الأمم المتحدة والصليب والهلال الأحمر الدوليين ومنظمة أطباء بلا حدود، بضرورة التحرك الفوري والسريع وتحمل مسؤولياتهم لإنقاذ السكان المحاصرين من الوباء عبر الضغط من أجل فتح ممرات إنسانية عاجلة وإدخال فوري للمواد الغذائية الضرورية.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة