بعد العاصفة المطرية في حلب ... عاصفة غبارية تضرب ديرالزور وسقوط "شهيدة طفلة" وحالات اختناق

01.تشرين2.2016

ضربت عاصفة غبارية قوية مدينة ديرالزور وريفها اليوم الثلاثاء، حيث أدت لانعدام شبه كامل في الرؤية، في ظل صعوبات جمّة واجهها مرضى الربو والحساسية.

وأكد ناشطون أن العشرات من المدنيين أصيبوا بضيق ومشاكل تنفسية، حيث وصل عدد كبير منهم إلى النقاط الطبية والمشافي الميدانية في مدينة الميادين الخاضعة لسيطرة تنظيم الدولة بريف ديرالزور الشرقي لتلقي العلاج.

كما ولفت ناشطون إلى أن الطفلة "أية الجدوع" البالغة من العمر ستة سنوات استشهدت في حي الجورة بسبب موجة الغبار التي ضربت المحافظة، وبسبب فقدان الرعاية الطبية جراء الحصار الذي يفرضه تنظيم الدولة، بالإضافة لحدوث عشرات حالات الاختناق.

والجدير بالذكر أن المدنيين في مدينة ديرالزور وريفها يعانون من إجرام تنظيم الدولة ونظام الأسد في آن واحد، حيث يفرض تنظيم الدولة حصارا خانقا على أحياء مدينة ديرالزور الخاضعة لسيطرة نظام الأسد، ويعاني المدنيين بشكل رئيسي من تبعات الحصار، إذ أن المساعدات تصل لقوات الأسد عن طريق طائرات اليوشن، وتقوم بحرمان المدنيين منها.

وفي المقابل تتعرض منازل المدنيين في الأحياء والمدن والبلدات الخاضعة لسيطرة تنظيم الدولة لقصف جوي ومدفعي وصاروخي بين الحين والآخر بحجة مكافحة التنظيم، إلا أن الاستهداف يكون مركز على منازل المدنيين وتجمعاتهم.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة