بعد انتهاك كافة القيم ... بوغدانوف يبحث مع الأسد مبادئ الشرعية الدولية ووحدة الأراضي السورية!!

14.كانون1.2018
بوغدانوف والأسد
بوغدانوف والأسد

متعلقات

أعلن نائب وزير الخارجية الروسي، ميخائيل بوغدانوف، أنه ناقش مع المجرم بشار الأسد في دمشق الوضع السياسي وتنفيذ الاتفاقيات السابقة.

وقال بوغدانوف للصحفيين، اليوم الجمعة: "خلال لقائنا بالأمس مع الرئيس الأسد ناقشنا تفصيليا كل الشؤون السياسية وتنفيذ الاتفاقيات السابقة في إطار أستانا وسوتشي على أساس قرار مجلس الأمن رقم 2254 والتفاهمات ومبادئ الشرعية الدولية المتعلقة باحترام سيادة البلد ووحدة الأراضي السورية وسلامتها.. ونتفق مع أصدقائنا السوريين حول هذه المبادئ"، علما أن نظام الأسد وحليفيه الروسي والإيراني انتهكا منذ بدء الثورة السورية كافة المبادئ والقيم وارتكبا مئات المجازر بحق السوريين في مختلف المحافظات.

وفي حديثه حول التهديدات التركية بشن عملية ضد الأكراد بسوريا أكد الدبلوماسي الروسي أن روسيا على تواصل مع الأطراف الكردية في سوريا وخارج سوريا، مشيرا إلى وجود تعددية بالآراء داخل الصفوف الكردية.

وأضاف: "نحن على صلة مع جميع الأطراف، بما فيها الأكراد في سوريا وغير سوريا".

وأشار إلى أنه "حتى داخل الصفوف الكردية هناك أكثر من رأي وهناك تعددية للآراء.. الأمر الذي يؤدي إلى شلل في المواقف".

وردا على سؤال صحفي حول المبعوث الأممي الجديد إلى سوريا، قال: "نأمل أنه سيعمل على الملف السوري بشكل جدي ومسؤول".

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة