بعد تجربة الغوطة .. جيش الاسلام يطلق ذات الرقاع ٢ في القلمون الشرقي ويهاجم كتيبة للمدفعية

14.آب.2016

أعلن جيش الاسلام عن اطلاق جزء ثان من معركة ذات الرقاع ، وهذه المرة في نطاق القلمون الشرقي ، وفق ذات الاستراتيجية التي أطلقها قبل أيام في الغوطة الشرقية .

و قالت الحسابات الرسمية لجيش الاسلام على مواقع التواصل الاجتماعي أن مجموعة الإنغماسيين تسللوا إلى داخل كتيبة المدفعية التابع لقوات الأسد على أوتستراد دمشق بغداد، و بينت البيانات العسكرية أن الهجوم أسفر عن قتل حرس الكتيبة و اغتنام أسلحة فردية اضافة لذخائر للأسلحة الثقيلة.

في  أكد أحدث البيانات ان الاغارات ستشمل عدة نقاط و مراكز حيوية تابعة للنظام سيتم الاعلان عنها بشكل متتال


و كان جيش الإسلام قد أعلن ، في الثامن الشهر الجاري ، عن بدء معركة أطلق عليها اسم "ذات الرقاع" في الغوطة الشرقية بريف دمشق، ويهدف من خلالها لضرب ومهاجمة معاقل قوات الأسد على عدة محاور.

و تسير هذه المعارك وفق اسلوب “الاغارة”، و ترتكز على الهجمات السريعة وعدم السماح لقوات الأسد الاستراحة ووضعهم في حالة استنفار دائم.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة